ناقد: ديوان “بدون أسفل ضرورة” يفضح تناقض العالم



شدد الناقد الدكتور يسري عبدالله أن ديوان “بدون أسفل ضرورة” الصادر مؤخرا للشاعرة سلوى عبدالحليم تهيمن عليه روح غير عابئة بالعالم من فرط تناقضه فالذات الشاعرة لم تزل تتساءل في براءة ودهشة, وتعلن انتفاء القداسة بين العاشقين.

واستكمل عبدالله أثناء اجتماع أقيمت حديثا في مكتبة البلد لنقاش الديوان الصادر عن الهيئة المصرية العامة للكتاب أن ذلك الشغل الأدبي الأول لصاحبته التي لها باع طويل في الكتابة الصحفية الثقافية, يحتفي بغياب المعنى, والفقد, والانهيارات المتواترة, والحيرة الإنسانية في عالم معقد, تشاهده الذات الشاعرة مقبلا على هاوية.

وأفاد أن المشاهدة الكلية للديوان, تتشكل عبر دلالتين في المقال, الأولى مقتطعة من القصيدة المركزية في القسم الأول “غرفة واحدة مفتوحة على السماء”, والثانية تأتي عبر إفراد قصيدة كاملة تحمل العنوان نفسه “بدون أسفل ضرورة”.
شاركه على جوجل بلس

عن Mostafa Algohary

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك