الإنعاش القلبى الرئوى ( التدليك القلبى )


مقدمة و تمهيد

إن توقف النبض و اتساع حدقة العين من أولى علامات توقف القلب حيث يلزم القيام بعملية إنعاش (تدليك) للقلب فورا.


الأعراض و العلامات العامة
الشخص المنقطع الأنفاس يكون متمدداً ساكناً ، و قد يصطبغ وجهه و شفتاه باللون الرمادي أو الأزرق.


الإسعافات الأولية


في حالة عدم وجود النبض على جانب الرقبة عند الشريان ألسباتي , يجب البدء فورا بإنعاش القلب , و ذلك يكون بضربة واحدة سريعة من اليد على منتصف القفص الصدري.

هذه الضربة يجب أن تكون خلال الدقيقة الأولى من الأزمة القلبية ، و إن لم تكن هذه الضربة كافية لاستجابة القلب فعليك البدء في عملية الإنعاش و ذلك كالتالى:


  يوضع المصاب على سطح مستوي و صلب ، و نجلس على ركبتينا على يمين المصاب.
  نفرد اليد اليمنى للمصاب لتصنع زاوية قائمة مع جسمه.
  يحدد موقع مؤخرة عظمة القص (عظمة منتصف الصدر) و يؤخذ عرض إصبعين منه ثم يضغط بعقب اليد بزاوية عمودية بحيث ينخفض الصدر3 إلى 5 سم.


  غط هذه اليد بكفة اليد الأخرى ثم شابك أصابعك على أن تكون كتفاك فوق عظم قص المصاب وذراعاك مستقيمتين.


  يجب القيام بعملية إنعاش التنفس بجانب إنعاش القلب.
  لعمل التنفس الاصطناعي (منقذ واحد) يكون المعدل أن نضغط على صدر المريض خمس عشرة مرة بسرعة ثم نعطية نفسين (15 / 2).
  أما إذا كان مسعف آخر معك (منقذين) فيكون المعدل أن نضغط على صدر المريض خمس مرات بسرعة ثم نعطية نفس واحد (5 / 1).
  بعدها تحقق من النبض كل ثلاث دقائق ، و بمجرد عودة النبض كف عن الضغط حالاً و واصل التنفس فماً لفم حتى يعود التنفس طبيعياً .
  أما لو لم يعود النبض أو التنفس فيجب الاستمرار في إنعاش القلب و الرئتين حتى يستعيد المصاب نبضه و نفسه أو حتى تصل سيارة الإسعاف.


  نقاط هامة

  البدء أولا بالتنفس ثم الضغط (يجب غلق أنف المصاب لإتمام عملية التنفس الصناعى بشكل صحيح).
  لا توقف عملية الإنعاش لأكثر من خمس ثوان.
  سرعة الضغط لمنقذ واحد 80 ضغطة في الدقيقة , و 60 ضغطة في الدقيقة في حالة وجود منقذين.
  يجب أن يكون الضغط بلطف و انتظام على أن يكون الضغط بعقب اليد و ليس براحة اليد , و تكون الأصابع بعيدة عن صدر المصاب حتى لا تؤدى إلى إصابة الأضلاع.
  عند الأطفال يكون معدل الضغط خمس ضغطات و نفس واحد بسرعة 80 إلى 100 ضغطة في الدقيقة (5 / 1) ، و يكون الضغط في منتصف الصدر بعقب يد واحدة.
  أما الرضيع فيكون معدل الضغط خمس ضغطات و نفس واحد بسرعة 100 ضغطة في الدقيقة (5 / 1) ، و يكون الضغط بإصبعين فقط على منتصف الصدر بين الحلمتين , و يفحص نبض الرضيع على منتصف الصدر أو عند منتصف الذراع.
  إذا أفاق المصاب أجلسه في وضع الإفاقة ، بعدها تجد وجه المصاب و شفتيه قد تحسن لونهما و يتغير من اللون الأزرق إلى اللون الزهري لأن الدم المحتوي على الأكسجين يبدأ بالدوران، لأن الدم المحتوي على الأكسجين يبدأ بالدوران.
  يكون طول النفس فى حالة إعطاء تنفس صناعى للشخص البالغ (أخذ نفس عميق و نفخه) ، و إذا كان المصاب طفل يكون طول النفس (ما هو متواجد فى رئة المسعف) ، أما إذا كان رضيعا فيكون (نفخة بسيطة).

شاركه على جوجل بلس

عن Mostafa Algohary

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك